الأربعاء. مايو 25th, 2022

AMAMC :

تكدت الجمعية المغربية لفنون الإعلام و التواصل في أول بلاغها الصحفي ، أنها توصلت بوصلها النهائي لممارسة نشاطها يومه الخميس 23 من الشهر الحالي شتنبر 2021.

هذا وعقدت الجمعية أول جمعها التأسيسي بتاريخ 01/04/2021 ، تلا ذلك تقديم ملفها لدى السلطات المحلية بمدينة سلا منتصف الشهر الحالي شتنبر 2021، حيث أكد رئيس الجمعية أن فكرة التأسيس و المبادرة إليها كان قائما مند أزيد من سنة ، و مع ذلك فإن مجرد عقد الجمع العام الأول في أبريل من السنة الحالية و وضع الملف في شتنبر كان مدة كافية لرسم مسار الجمعية بتأني و عمق .

و جاء هذا المولود الجديد في أهدافه و أفق مشروعه المستقبلي ، ليدافع و يؤطر و يعزز حظوظ الشباب للممارسة و تطبيق فنون الإعلام و التواصل بإشراك الجانب الفني الإبداعي في صناعة المحتوى .

و تؤكد الجمعية المغربية لفنون الإعلام و التواصل عبر منصتها الرقمية في بلاغ خصت به الصحافة الوطنية ، أن الجمعية جاءت في ظرف استثنائي و مرحلة يمر بها المغرب تجلت في الحرب على الوباء العالمي كوفيد 19 المستجد ، بالإضافة إلى أن الجو العام للانتخابات التي مرت يوم 8 شتنبر و انطلاقا من بعض المتابعات الإعلامية  الغير متوازنة عجلت بضرورة التفكير في إطلاق هذه الجمعية للإسراع في تنزيل أهدافها .

و دعى مكتب الجمعية ، الشباب من ساكنة مدينة سلا و باقي المدن المغربية للانخراط بكثافة في هذه الجمعية التي تسعى إلى اكتشاف كفاءات إعلامية تواصلية تتميز بالرؤية الفنية في صناعة و تقديم المادة .

و تعكف الجمعية على ترقية المنصة الرقمية الخاصة بها في قابل الأيام ، حيث سيتم إطلاق بوابة الانخراط لأول مرة بالمغرب عن بعد و من المفترض تخصيص بطائق عضوية و انخراط بيومترية تحمل مزايا ذكية .

هذا و تضيف الجمعية المغربية لفنون الإعلام و التواصل في نفس البلاغ، أنه سيتم تخصيص قسم للدورات عن بعد بموقع الجمعية الذي سيتم إطلاقه في قابل الأيام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.